آخر الأخبار / إنكلترا بشبابها تتحدّى البرازيل الباحثة عن منقذ وقائد

Search results will appear here
England With Their Youth Challenge Brazil Who Are Searching for a Savior and Leader

بخليطٍ من الشباب والخبرة يدخل غاريث ساوثغيت المدير الفني لمنتخب إنكلترا الى مباراتي البرازيل وبلجيكا الوديتين، استعداداً لكأس أوروبا 2024 .
ويواجه منتخب إنكلترا نظيره البرازيلي في 23 الحالي، وبعده البلجيكي في 26 منه، وقد شهدت قائمته عودة إيفان طوني لاعب برنتفورد، وتواجد جاراد برانثويت لاعب إفرتون لأول مرة .

كما عرفت التشكيلة عودة جو غوميز مدافع ليفربول لأول مرة منذ 4 سنوات، وتواجد أيضاً اسم كول بالمر لاعب تشلسي بعد تألقه خلال الموسم الحالي.
والواضح ان ساوثغيت سيعتمد على الشباب كثيراً في المرحلة المقبلة، اذ استدعى ايضاً لاعب وسط مانشستر يونايتد الشاب كوبي ماينو الى صفوف منتخب الاسود الثلاثة.

ويعتبر ماينو (18 عاماً) واحداً من ألمع نجوم يونايتد الشبان، وهو يقدّم موسماً رائعاً في صفوف الشياطين الحمر، حيث فرض نفسه في خط الوسط بعد خوضه 20 مباراة هذا الموسم في مختلف المسابقات وتمت مكافأته بالترقية إلى تشكيلة المنتخب الاول الذي يستعد لخوض غمار كأس اوروبا الصيف المقبل في المانيا، علماً بأنه كان استدعي في بادىء الامر الى صفوف منتخب انكلترا تحت 21 عاماً قبل ايام.

بطبيعة الحال، سيواجه الإنكليز اختباراً حقيقياً امام البرازيليين المتفائلون اليوم بالتغيير الفني الذي حصل على رأس الجهاز الفني بتعيين المدرب دوريفال جونيور بهدف احياء بطل العالم 5 مرات الذي يعاني من حالة ركود.

ويخوض دوريفال جونيور معمودية النار في مواجهة منتخبين عريقين هما الانكليزي في ويمبلي السبت، ثم الاسباني في 26 الحالي.

وتم تعيين دوريفال جونيور، الذي أشرف على تدريب نيمار في بداية مشواره مع سانتوس، في كانون الثاني/يناير الماضي بعد إقالة فرناندو دينيز الذي جمع بين وظيفتي مدرب المنتخب الوطني ومدرب فلوميننسي.

وعرفت البرازيل، التي تسعى لإحراز لقبها السادس في نهائيات كأس العالم والاول منذ آخر تتويج لها عام 2002، سلسلة من العروض المخيبة للآمال منذ خروجها من الدور ربع النهائي في مونديال قطر، وتحتل حاليا المركز السادس في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2026، بعد خسارتها 3 مباريات من اصل ست خاضتها في هذه التصفيات.

ويعوّل دوريفال (61 عاماً) على مهاجم ريال مدريد الاسباني فينيسيوس جونيور الذي يتألق في صفوف فريقه هذا الموسم، لكن لفت تصريح لأسطورة البرازيل زيكو الذي اعتبره قائداً فنياً أكثر من كونه قائداً في غرفة الملابس، وقال في هذا الصدد “حتى لو لم يكن قائداً، فهو بالفعل قائد لكل ما يمثله، لكنني أعتقد أنه في الوقت الحالي، يجب أن نسمح له بالتعبير عن نفسه في الملعب، وتكليف قيادة الفريق للاعب أكثر خبرة”.

هذا الكلام جاء بسبب ابتعاد مدافع باريس سان جرمان الفرنسي ماركينيوس وكاسيميرو لاعب وسط مانشستر يونايتد الانكليزي وكلاهما كان قائدا للمنتخب البرازيلي العام الماضي لكنهما يغيبان عن المباراتين الوديتين بداعي الإصابة، ولم يكشف المدرب الجديد بعد عن اللاعب الذي سيحمل شارة القائد.

مع اقتراب موعد مباريات كرة القدم الدولية الكبرى مثل إنجلترا ضد البرازيل وإنجلترا ضد بلجيكا، سيبحث المشجعون في المغرب عن أفضل منصة مراهنة عبر الإنترنت لوضع رهاناتهم. تبرز بيتواي باعتبارها الخيار الأفضل، حيث تقدم مجموعة واسعة من أسواق المراهنة والاحتمالات التنافسية في هذه المباريات الودية رفيعة المستوى.

X

ابدأ بشكل كبير

Image 1 Image 2

ما يصل إلى 300$ في رهانات مجانية
عند الانضمام *

انضم طبق الشروط والأحكام